​العسكريون المتقاعدون​ يعتصمون امام مبنى الـ TVA

نظم ​العسكريون المتقاعدون​ صباح اليوم الاربعاء إعتصاماً أمام مبنى الـTVA في كورنيش النهر، احتجاجا على الأزمة المعيشية، وعدم توقيع ودفع مستحقات نهاية الخدمة للمسرحين الجدد، والمساعدات المدرسية، وعدم دفع المساعدات المرضية وتحسين الطبابة العسكرية “رغم حسم 1,5 بالمئة من رواتب العسكريين بهذه الذرائع”.

وأقفل العسكريون المتقاعدون مداخل المبنى وسط انتشار امني، حيث شددوا خلال اعتصامهم على انه “لا يجوز التعاطي مع حقوقنا باستنسابية”.

وأكد العميد المتقاعد أندريه أبو معشر خلال الاعتصام أنه “لن يحصل قطع طرق واشعال اطارات، وما يعاني منه العسكريون يعاني منه الشعب اللبناني ككل، وأداء السلطة اليوم غير مقبول لذا علينا أن نستمر بالمطالبة ونرفع الصوت”.

وحصل تدافع بسيط بين المتقاعدين والقوى الامنية خلال محاولة منع احدى الموظفات من الدخول الى المبنى.

بدوره، قال العميد المتقاعد حسن حسن: “اعتدنا مع الحكومة الحالية والحكومات السابقة على عدم المصداقية، فنحن ننام على قانون ونستيقظ على قانون مختلف”.

اما العميد المتقاعد جورج نادر، فلفت الى ان “اعتصام اليوم تحذيري للالتفات الى حقوق العسكريين المتقاعدين”، سائلاً وزارة المال عن “سبب التعاطي معنا باستنسابية”.

وقال: “في حال لم يتم الاستجابة لمطالبنا سيكون لنا تحركات أخرى”.

وانتقلت مجموعة من “حراك العسكريين المتقاعدين” من امام المدخل الرئيسي للـ TVA، الى امام مدخل خدمة الزبائن واقفلته منعا لدخول الموظفين وطلبت من الموظفين الموجودين امام المداخل المغادرة لان المتقاعدين لن يخلوا الساحة اليوم.

ليبانون ديبايت